وصل عدد المباني التي أزالتها أمانة عمان ضمن حملتها المتواصلة إسبوعيا الى 13 مبنى مهجور "مهدد بالسقوط"، بناء على توصيات لجنة السلامة العامة بعد أن نفذت اليوم الاحد أعمال إزالة لمبنيين في منطقة بسمان، وذلك وفقا لبيان صدر عن المركز الإعلامي للأمانة.

وقال المدير التنفيذي لرقابة الاعمار المهندس رائد حدادين ان هناك تجاوب من أصحاب الابنية المهجورة حيث أزيل 6 مباني بمبادرات من اصحابها في مختلف مناطق العاصمة.

ولفت حدادين الى أن المباني التراثية "لها خصوصية ويتم عرضها على لجنة التراث لمدينة عمان المشكلة من الامانة والقطاع الخاص، وليس هناك تهاون بشأن توصيات اللجنة والقرارات الخاصة بذلك".

وأوضحت الأمانة ان المباني المهجورة "تحولت إلى مكاره صحية وبيئية نظرا لقيام العديد من السكان القاطنين حولها برمي النفايات فيها".

وخاطبت الأمانة أصحاب المباني المهجورة الى تصويب أوضاعها وحمايتها وصيانتها للمحافظة عليها، محذرة من أنها ستتخذ "كافة الإجراءات اللازمة حيال هذه البيوت استنادا الى القانون وبالتنسيق مع الجهات المعنية".

الامانة دعت المواطنين للابلاغ عن الابنية المهجورة التي تسبب مكاره صحية وتشويه المنظر العام وتهديد السلامة العامة، من خلال ارسال الصور على تطبيق الامانة للاجهزة الخلوية او من خلال مناطق الامانة .

وكانت أمانة عمان باشرت بحملة لإزالة الأبنية المهجورة والآيلة للسقوط في مختلف مناطق عمان، والبالغ عددها حوالي 375 مبنى تم إغلاق 250 موقعا، ويتم التعامل مع عدد من المواقع يدويا لصعوبة وصول الآليات الثقيلة إليها.