قالت الهيئة المستقلة للانتخاب، إن عدد المقترعين في غرفة تجارة عمّان بلغ حتى الساعة 7 مساء 4458 أي ما نسبته نحو 22.7%، لكن رئيس لجنة الإشراف على الغرفة قال، إن الإقبال "ليس بالمستوى المطلوب".

وأوضح رئيس لجنة الإشراف على غرفة تجارة عمّان باسم الطراونة، أن "الإقبال ليس بالمستوى المطلوب، ونأمل أن يزيد خلال الوقت المتبقي لفترة الاقتراع ... هنالك تأخير في التسجيل للتصويت والحصول على بطاقة الانتخاب المخصصة من غرفة تجارة عمّان".

"نتعاون مع غرفة تجارة عمّان لتجاوز التأخير، ونسعى لحل الأمور وتخفيف الأزمة، حيث جرى تفريغ طابق جديد للانتخاب، وسيجري زيادة عدد الأختام" بحسب الطراونة خلال حديثه لـ "المملكة".

ناخبون ومرشحون قالوا، إن "هنالك سوء تنظيم للانتخابات، وتأخيرا للناخبين عند دخولهم مركز الاقتراع لغايات تدقيق الأوراق يدويا وإلكترونيا وصولا لمرحلة الاقتراع".

وأشاروا في حديثهم لمراسل المملكة إلى أن "الانتخابات تحتاج لتنظيم أكبر من قبل العاملين عليها؛ حيث يواجه القادمون للمركز صعوبة في إيجاد مواقف لمركباتهم، ثم أزمة داخل المركز".

أحد الناخبين عبر عن غضبه داخل مركز الاقتراع؛ وذلك بترك المركز وعدم الإدلاء بصوته بعد الطلب منه إحضار نسخة عن السجل التجاري لمؤسسته.

فيما قال ناخب آخر للمملكة، إن "خطوات التصويت طويلة حيث يجري تدقيق الأوراق الخاصة بالناخب، ويستغرق الأمر نحو ساعة بسبب الأزمة والانتظار الطويل في الخارج".

وأوضح مراسل المملكة أنه "لاحظ ضعفا في الإقبال، حيث لا يوجد أي أزمات على أبواب غرف الاقتراع".

مسؤول في الهيئة المستقلة للانتخاب فضل عدم ذكر اسمه عزا للمملكة سبب الاكتظاظ إلى أنه يعود لعدم وجود أختام كافية من غرفة تجارة عمّان، إضافة للتدقيق اليدوي والإلكتروني على الكشوفات؛ مما يعيق الناخبين ويجعل العملية الانتخابية تستغرف وقتا طويلا.

وفي وقت سابق، قالت الهيئة المستقلة للانتخاب، إن عدد مراكز الاقتراع على مستوى الأردن لانتخابات غرف التجارة، وممثلي القطاعات التجارية بلغ 68 مركزا، وعدد الناخبين 29.172 في حين بلغ عدد المرشحين 231.

وبحسب بيان للهيئة تجري الانتخابات في عمّان وإربد والزرقاء والعقبة والطفيلة ومأدبا.

وأضافت أن هناك 8 مجالس إدارة غرف تجارية قد تساوى فيها عدد المرشحين مع عدد المقاعد المخصصة لهم، وغرفة تجارية واحدة لم يكتمل فيها عدد المرشحين.

الهيئة قالت إن "الاكتظاظ في مركز اقتراع عمّان، بسبب تجمهر المرشحين ومؤازريهم ومندوبيهم، وليس بسبب كثرة الناخبين، وأن الهيئة أخذت إجراءات فورية من شأنها أن تسهل، وتمكن الناخبين من ممارسة حقهم في الاقتراع والإدلاء بأصواتهم".

وينتظر عند بدء عمليات فرز صناديق الاقتراع المنتشرة في 68 مركز اقتراع على مستوى الأردن باستثناء الرمثا، الإعلان رسميا عن فوز 9 مجالس إدارات للغرف التجارية في السلط وجرش والمفرق والكرك ومعان والمزار الجنوبي والشونة الجنوبية والرصيفة وعجلون بالتزكية بعدما تساوى عدد المرشحين مع المقاعد المخصصة لعضوية مجالس إدارة الغرف التجارية.

الهيئة المستقلة للانتخاب التي تشرف لأول مرة على انتخابات غرف التجارة والقطاعات التجارية، أجلت السبت الماضي 5 يناير الانتخابات في الغرف التجارية التي لم يكتمل فيها النصاب القانوني، لتجري السبت استنادا لنص المادة 9/أ من قانون غرف التجارة المؤقت رقم 70 لسنة 2003.

ويبلغ عدد أعضاء الهيئة العامة التي يحق لها الانتخاب لمجلس إدارة غرفة تجارة عمّان وممثلي القطاعات التجارية 19634 من مختلف الشركات والمؤسسات التجارية والخدمية التي تبلغ رؤوس أموالها خمسة آلاف دينار فأكثر، بحسب غرفة تجارة عمّان.

المملكة