قال رئيس هيئة الاستثمار خالد الوزني، إن الأردن يتقدم في مؤشرات التقارير الدولية السنوية، ويمتلك فرصا استثمارية ومزايا استثمار تجعله بيئة حاضنة للاستثمار والمستثمرين.

جاء ذلك خلال مشاركة الوزني الثلاثاء، في ندوة استثمارية نظمتها السفارة الأردنية في أوسلو بالتعاون مع غرفة تجارة أوسلو، وبحضور عدد كبير من رجال المال والأعمال النرويجيين، والسفير الأردني لدى النرويج جانتي قلاجوقه ورئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصاية الخاصة نايف البخيت ومساعد مدير عام هيئة تنشيط السياحة يزن الخضيري.

وأضاف الوزني أن الأردن شهد تقدما ملحوضاً في التقارير الدولية السنوية بشكل يعزز البيئة الاستثمارية الكلية، فتقرير سهولة ممارسة الأعمال الأخير والصادر عن البنك الدولي وضع الأردن في قائمة أبرز 20 دولة شهدت إصلاحات أدت إلى تحسن مرتبة الأردن من بين 190 دولة يشملهم التقرير، في حين تقدم الأردن في تقرير التنافسية العالمي والذي يصدر بشكل سنوي عن المنتدى الاقتصادي العالمي بثلاث مراتب ليصل إلى المرتبة 70 في العام 2019 من أصل 141 دولة شملهم التقرير مقارنة مع 73 في العام 2018.

وبين الوزني أن الأردن يمتلك ميزات وحوافز وتسهيلات استثمارية منافسة إضافة إلى توقيعه العديد من الاتفاقيات الدولية التي تتيح لدخول المنتج الأردني إلى أكثر من مليار مستهلك، وقدم الوزني لرجال الأعمال النرويجيين فرص استثمارية مباشرة وواعدة في قطاعات استثمارية متنوعة كقطاع الصناعة، تكنولوجيا المعلومات، السياحة، الزراعة، القطاع الطبي، النقل، الطاقة، المياه، البيئة، والتي يمكن للمستثمرين الاستثمار فيها والاستفادة من الحوافز التي يقدمها قانون الاستثمار.

البخيت قدم عرضاً عن مزايا وفرص الاستثمار المتاحة والمتنوعة في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، مؤكداً على أهمية الموقع الجغرافي المميز لمنطقة العقبة ودورها في التجارة الدولية إضافة إلى ما يتم تقديمه من حوافر وتسهيلات للمستثمرين.

فيما قدّم الخضيري عرضا تضمن أهم الفرص الاستثمارية في قطاع السياحة، مؤكداً أن أعداد السياح في الأردن في ازدياد مستمر وذلك نظراً لما يتمتع به الأردن من خدمات سياحية منافسة ومواقع أثرية جعلته على خارطة السياحة العالمية.

المملكة