أكد مدير عام شركة الكهرباء الوطنية أمجد الرواشدة، الأربعاء، عودة ضخ الغاز الطبيعي المصري إلى الأردن، وفق الكميات والشروط التعاقدية المتفق عليها بين الأردن ومصر.

وعن سببب الانقطاع خلال الأيام الماضية، قال الرواشدة، إنها كانت"لأسباب فنية بحتة".

وكانت شركة فجر الأردنية المصرية لنقل وتوريد الغاز الطبيعي، قد قالت في وقت سابق الأربعاء "المملكة"، إنه "سيتم استئناف ضخ الغاز المصري للأردن خلال 48 ساعة، وبالكميات المتفق عليها"، بعد توقفه منذ 6 أيام، بحسب شركة الكهرباء الوطنية.

وقال مدير الشركة فؤاد رشادي لـ "المملكة"، إن الشركة "ملتزمة باستئناف ضخ كميات الغاز المتفق عليها للأردن البالغة 75 مليون قدم مكعّب يوميا".

وأكد رشادي التزام الجانب المصري بالكميات اليومية المتفق عليها، مشيرا إلى إرسال تأكيد للجانب الأردني بهذا الخصوص.

مدير عام شركة الكهرباء الوطنية أمجد الرواشدة، قال الأربعاء خلال اجتماع لجنة الطاقة والثروة المعدنية في مجلس النواب، إن "الغاز المصري منقطع عن الأردن منذ 5 أيام".

فيما قال مقرر لجنة الطاقة النيابية، جمال قموه، إن كلفة انقطاع الغاز المصري عن الأردن تكلف يوميا من 3-4 ملايين دينار.

وأضاف لـ "المملكة": "نحن ضد هذا الانقطاع الذي أرجو أن لا يعيدنا إلى المربع الأول، وهي الخسائر الكبيرة نتيجة انقطاع الغاز المصري، وكانت تكلفنا باليوم من 3 إلى 4 ملايين دينار".

"يعتمد الأردن على الغاز المصري بنسبة 15% لتوليد الطاقة الكهربائية" وهي نسبة قليلة بحسب النائب، الذي قال: "إننا نسعى إلى رفع هذه النسبة، لكن المسألة تتعلق بالكلفة".

وقال، إن مصر تزود الأردن يوميا من 35 إلى 70 مليون قدم مكعّب من الغاز.

وانقطع الغاز المصري عن الأردن بشكل متكرر خلال الأعوام (2011-2019)، ووقع الأردن وجمهورية مصر العربية في القاهرة، مطلع العام الماضي، اتفاقيات لتزويد الأردن بنحو نصف احتياجات النظام الكهربائي من الغاز الطبيعي لعام 2019، بعد إجراء تعديلات على اتفاقيات سابقة لتعظيم الفائدة من الغاز الطبيعي المصري.

وبموجب الاتفاقيات، عاد ضخ الغاز الطبيعي المصري إلى الأردن بكميات تجريبية في شهر أيلول/ سبتمبر 2018، بعد توقف تام منذ عام 2011.

وكانت مصر قد زودت الأردن بنحو 250 مليون قدم مكعّب من الغاز يوميا منذ عام 2004، إلا أن هذه الكميات تراجعت بدءا من نهاية عام 2009، وتوقفت عام 2011.

الرواشدة، قال في وقت سابق لـ "المملكة" إن السبب الرئيس الذي أوصل مديونية شركة الكهرباء إلى 5.4 مليار دينار، هو انقطاع الغاز المصري منذ 2011، وبدء توليد الكهرباء على وقود الديزل، والوقود الثقيل.

وتقدر حاجة الأردن للغاز الطبيعي بنحو 330 مليون قدم مكعّب يوميا، تستغل في توليد الطاقة الكهربائية، بحسب وزارة الطاقة.

المملكة