استقبل مركز جابر الحدودي مع سوريا نحو 138 ألف مسافر بين قادم ومغادر منذ افتتاحه منتصف أكتوبر، بحسب ما أفادت الجمارك الأردنية.

وقالت الجمارك عبر صفحتها الموثقة على منصة "فيسبوك"، إن عدد المركبات القادمة والمغادرة من وإلى الأردن بلغت نحو 59 ألف مركبة، إضافة إلى ألفي شاحنة، "تم التعامل معها بالإجراءات كافة من تفتيش و جوازات خلال مدة زمنية بسيطة".

وأوضح مدير عام دائرة الجمارك اللواء عبد المجيد الرحامنة أن دائرة "أعدت خطة مسبقة واتخذت إجراءات استثنائية للتعامل مع عدد المركبات والمسافرين، تضمنت تعزيز المركز بكوادر بشرية مؤهلة قادرة على إنجاز الأعمال الجمركية المختلفة بسهولة ويسر، مشيداً بضرورة العمل بروح الفريق الواحد من خلال التعاون الوثيق بين جميع الأجهزة الأمنية، الأمر الذي أدى إلى عملية تسهيل وتبسيط الإجراءات بكل سهولة ويسر انطلاقاً من دور دائرة الجمارك في تقديم خدمات جمركية مميزة للمتعاملين كافة مع الدائرة".

وأشار مدير مركز جمرك جابر عقيد جمارك نائل عويس بأن "مركز جمرك جابر يعمل بروح الفريق الواحد الأمر الذي أدى إلى عملية تسهيل و تبسيط الإجراءات بكل سهولة ويسر".

وقال مدير شؤون اللاجئين في وزارة الداخلية العميد أحمد الكفاوين في وقت سابق، إن 28 ألف سوري غادروا الأردن إلى سوريا بينهم 3400 لاجئ سوري مسجل منذ افتتاح المعبر.

لكن وزارة الدفاع الروسية قالت إن 25 ألف لاجئ سوري عادوا عبر معبر جابر نصيب منذ يوليو 2018.

وأعاد الأردن فتح معبر جابر نصيب منتصف أكتوبر بعد إغلاق دام 3 سنوات.

واستقبل الأردن 1.3 مليون لاجئ سوري منذ بدء الصراع عام 2011، بينهم 666 ألف لاجئ مسجل لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ويعيش ما نسبته 81.1% من اللاجئين خارج المخيمات، وأن 133.1 ألف لاجئ داخل مخيمات هي الأزرق والمخيم الإماراتي والزعتري، وفقا لأرقام المفوضية.

وقال الأردن إنه "لن يجبر للاجئين السوريين على العودة إلى بلادهم، لكنه يشجع عودتهم بشكل طوعي".

وتعيش سوريا أزمة مستمرة منذ عام 2011 تسببت في مقتل 360 ألف شخص، ونزوح نصف السكان داخل وخارج البلاد.

المملكة