اعتقلت الشرطة التركية الاثنين، 3 رؤساء بلديات من حزب رئيسي مؤيد للأكراد للاشتباه بـ "انتمائهم إلى تنظيم إرهابي" و"القيام بدعاية إرهابية"، وفق وكالة أنباء الأناضول الرسمية.

وقالت الوكالة، إن السلطات أوقفت رؤساء البلديات الأعضاء في حزب الشعوب الديمقراطي في كايابينار وبيسميل وكوجاكوي، بالإضافة رئيس بلدية دياربكر المقال سلجوق ميزراكلي كجزء من تحقيقات باشرها محققون.

وفي آب/ أغسطس الماضي ، أقيل ميزراكلي ورئيسي بلدية ماردين وفان بديعة المنتمين لـ"حزب الشعوب الديمقراطي" لاتهامهم بالقيام بأنشطة "إرهابية".

واتهمت السلطات المسؤولين الـ 3 ، الذين انتخبوا في آذار/مارس، بأنهم على صلات بحزب العمال الكردستاني المحظور، الذي تصنفه أنقرة وحلفاؤها الغربيون "تنظيما إرهابيا".

ويتعرض "حزب الشعوب الديمقراطي"، الذي يتهمه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالارتباط بحزب العمال الكردستاني، لحملة قمع شديدة منذ عام 2016 مع توقيف رؤسائه ونواب ينتمون إليه.

ويشنّ حزب العمال تمرّداً انفصالياً مسلّحاً ضد أنقرة منذ 1984.

أ ف ب