وجه الأردن، الأحد، مذكرة احتجاج رسمية عبر القنوات الدبلوماسية ضد الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى، بحسب وزارة الخارجية وشؤون المغتربين.

وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي قال عبر تويتر: "ندين بالمطلق انتهاكات إسرائيل للأقصى المبارك".

وأضاف: "لن تؤدي ممارسات سلطات الاحتلال العبثية، ومحاولاتها تغيير الوضع القائم في القدس المحتلة، ومقدساتها إلا إلى تأجيج الصراع وتفجر الأوضاع، ما يهدد الأمن والسلم الدوليين".

"ندعو المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته، والضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها"، وفق الصفدي.

وقالت الوزارة في بيان، إن الوزارة طالبت السلطات الإسرائيلية باحترام حرمة المسجد ومشاعر المصلين.

وأدانت الوزارة "استمرار الانتهاكات الإسرائيلية السافرة ضد المسجد الأقصى التي كان آخرها اليوم (الأحد) باعتداء على المصلين وطواقم إدارة أوقاف القدس".

وعبّر الناطق باسم الوزارة السفير سفيان القضاة عن "رفض الأردن المطلق لهذه الممارسات العبثية، والاستفزازات غير المسؤولة في أول أيام عيد الأضحى".

وحمّل الحكومة الإسرائيلية نتائج تلك الممارسات "بالكامل، وما نجم عنها من العنف والتوتر الشديد"، وأوضح أن مثل هذه "الممارسات المرفوضة والمدانة تعمل على تجذير بيئة اليأس والإحباط".

وطالب القضاة السلطات الإسرائيلية بالوقف الفوري لهذه الممارسات، داعياً المجتمع الدولي للتحرك والضغط على إسرائيل لوقف ممارساتها العدوانية.

المملكة