قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الثلاثاء، إن جميع الاتفاقات الموقعة مع الجانب الإسرائيلي، وما ترتب عليها من التزامات "قد تنتهي" إذا نفذ ضمت إسرائيل غور الأردن وشمال البحر الميت وأي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

تصريحات عباس جاءت رداً على إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه سيقوم ببسط السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت وعدد من المستوطنات حال فوزه بالانتخابات الإسرائيلية.

"من حقنا الدفاع عن حقوقنا، وتحقيق أهدافنا بالوسائل المتاحة كافة مهما كانت النتائج، حيث إن قرارات نتنياهو تتناقض مع قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي" بحسب الرئيس الفلسطيني.

المملكة + وفا