أفرجت الإمارات الثلاثاء، عن الصحفي الأردني تيسير النجار، الذي حكم عليه بالسجن لمدة 3 سنوات، وفق زوجته ماجدة الحوراني.

وقالت الحوراني، إن النجار وصل إلى العاصمة عمّان.

نقيب الصحفيين الأردنيين راكان السعايدة قال لـ "المملكة": "طوينا ملف قضية الزميل تيسير النجار بعد موقف نبيل من القيادة الإماراتية التي أصدرت عفوا عن الغرامة المفروضة على الزميل، وبعد أن أنهى فترة حبسه".

وأضاف السعايدة أن الإفراج جاء "نتيجة جهد كبير بذلته الدولة الأردنية من الديوان الملكي، إلى الحكومة، ووزارة الخارجية، والسفير الأردني في الإمارات، للانتهاء من ملف الغرامة الذي كان ثقيلاً على عائلته".

الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين سفيان القضاة أكد في بيان، الإفراج عن النجار، مقدماً الشكر والتقدير للإمارات على ما وصفه بـ "التجاوب والموقف الإيجابي" بالإفراج عن النجار وإعفائه من الغرامات المستحقة عليه "تقديراً للعلاقات الوثيقة بين البلدين".

وذكر البيان أن الوزارة تابعت من خلال القنوات الدبلوماسية وعبر السفارة الأردنية في أبو ظبي قضية النجار، وعملت وبشكل دوري على زيارته والاستماع لكافة مطالبه، وتلبية الممكن منها في ظل القوانين الإماراتية، ورافق مندوب من السفارة النجار في رحلته إلى عمّان.

المملكة