نشرت جلالة الملكة رانيا العبدالله ردّاً على مجموعة أسئلة طرحها النائب صالح العرموطي على رئيس الوزراء عمر الرزاز يستفسر عن تأسيس مركز الملكة رانيا للتدريب والتطوير وعن الجهات التي تمولّه، قائلةّ إنها ليست "على علم بأي مؤسسة تحمل هذا الاسم".

وقالت الملكة في تغريدة على تويتر: "مع كل التقدير لسعادة النائب صالح العرموطي، لدي استفسار بسيط: ما هو "مركز الملكة رانيا للتدريب والتطوير" الذي تشير إليه في سؤالك؟ فأنا لست على علم بأي مؤسسة تحمل هذا الاسم".

ونشرت الملكة في التغريدة كتاب يعود تاريخه إلى 9 سبتمبر 2018، يظهر مجموعة أسئلة طرحها النائب صالح العرموطي عن تأسيس مركز الملكة رانيا للتدريب والتطوير والجهات التي تمول المركز وهل هو رسمي أم خاص .. وغيرها من الأسئلة التي تخص المركز.

من جانبه، قال النائب العرموطي إنه "يقدر رد جلالة الملكة رانيا السريع على أسئلته الاستيضاحية الموجهة إلى رئيس الحكومة" عمر الرزاز.

واعتبر خلال تصريحات لقناة "المملكة" أنه "يجب على الحكومة أن تجيب على أسئلتي خلال 14 يوما"، كاستحاق دستوري بشأن الأسئلة التي وجهها.

وأضاف العرموطي أن مركزا غير ربحي باسم "مركز الملكة رانيا للتدريب التطوير" موجود متسائلا عن هوية أصحابه وشركائهم.

المملكة