أنقذت السفينة الإنسانية "الان كردي" السبت 78 شخصا كانوا على مركبين واجهتهما صعوبات في البحر قبالة السواحل الليبية، بحسب ما أعلنت منظمة "سي آي" غير الحكومية الألمانية.

وتمكنت السفينة التابعة للمنظمة التي "تم الاتصال بها بشكل طارىء" أول الأمر من إنقاذ 62 شخصا بينهم 8 نساء و 7 أطفال، من زورق مطاطي، بحسب بيان المنظمة.

ثم وبعد تلقيها بلاغا من سفنية شحن، أنقذت 16 شخصا بينهم ثلاثة كانوا يعانون "حالة اجتفاف خطرة" على متن مركب "غير قادر على الإبحار"، وفق المصدر ذاته.

ثم أمرت بارجة تابعة لحرس السواحل الليبيين السفينة الإنسانية بالابتعاد.

وقالت يوهانا بوهل رئيسة عمليات السفينة الإنسانية في البيان إن "ما يسمى بحرس السواحل الليبيين يتعاملون مع منطقة بحث وإنقاذ باعتبارها المياه الإقليمية، ويضايقون عناصر الإنقاذ ويصدرون تعليمات غير قانونية".

ولم توضح المنظمة حتى الآن أين تنوي إنزال من أنقذتهم.

أ ف ب