بحث رئيس الجامعة الهاشمية فواز العبدالحق الزبون ومدير عام هيئة تنظيم النقل البري صلاح اللوزي مشكلة الحافلات وقِدمها، وتكرار أعطالها، وعدم تقيد عدد من السائقين بالسرعات القانونية والسلوكيات غير المناسبة من بعض العاملين في شركات النقل.

واتفق الطرفان خلال اللقاء على أن تقوم الهيئة بترخيص ومتابعة الشركات الناقلة للتأكد من إجراء الصيانة الوقائية والدورية للحافلات خاصة في ما يتعلق بوسائل الأمن والسلامة العامة والجاهزية الفنية.

وشَدّد الزبون على ضرورة إيجاد حلول مستدامة لمعاناة طلبة الجامعة المستمرة مع المواصلات من الجامعة وإليها، والتقيد بإجراءات الأمن والسلامة في الحافلات، وإجراء الصيانة الوقائية والدورية للحافلات، والسرعة في الاستجابة لشكاوى الطلبة وملاحظاتهم .

وأكد اللوزي أن الهيئة ستلزم الشركات العاملة على خطوط الجامعة بتوفير نظام إلكتروني لتتبع المركبات، وأنظمة تحديد السرعة، وتوفير نظام مراقبة وتتبع إلكتروني، وتركيب كاميرات داخل الحافلات لضبط أي مخالفات أو تجاوزات للسرعات واستثمار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ITC في خدمات النقل.

هيئة تنظيم النقل البري تعاقدت مع 4 شركات لنقل الطلبة من الجامعة وإليها وهي: شركة المتكاملة التي تقل الطلبة من العاصمة عمّان في المواقع التالية: مجمع رغدان، وسحاب، والجمرك، والمستندة، وشركة الجغل التي تقل طلبة المحافظات وهي الزرقاء، والمفرق، وإربد، وجرش، وعجلون، ومأدبا، والسلط، وعين الباشا إضافة إلى شركة الأسطول الدولي التي تقل الطلبة من مجمع الشمال، وشركة مسك التي تنقل طلبة من صويلح.

بترا