أعلن المجلس العسكري الحاكم في السودان، تأجيل الإعلان عن تشكيلة المجلس السيادي الذي سيقود السودان خلال المرحلة الانتقالية إلى الحكم المدني، إلى الثلاثاء.

وكان من المقرر الكشف عن تشكيلة المجلس الأحد بموجب اتفاق توصل إليه المجلس العسكري وتحالف المعارضة.

وأصدر المجلس العسكري، الاثنين، الذي تولى الحكم بعد الإطاحة بالرئيس عمر البشير في نيسان/أبريل، بياناً قال فيه، إن "حل المجلس، وتشكيل مجلس سيادي سيتأجل 48 ساعة"، أي من الأحد إلى الثلاثاء.

وأضاف أن ذلك تم تلبية لطلب من تحالف قوى الحرية والتغيير بعد تراجعه عن بعض من جاء في قائمة الـ5 أسماء التي قدموها الأحد.

وسيتألف المجلس السيادي من 11 عضواً من بينهم 6 مدنيين، و 5 عسكريين. وسيرأسه عسكري للأشهر الـ 21 الأولى، في حين سيحكمه مدني لفترة الـ 18 شهراً المتبقية.

ويشرف المجلس على تشكيل إدارة مدنية انتقالية تضم حكومة ومجلساً تشريعياً.

أ ف ب