قرر وزير الصناعة والتجارة والتموين طارق الحموري تحويل مأمور مستودعي أعلاف "نايفة والرفاعيات" إلى المدعي العام على خلفية وجود نقص في كميات الشعير والنخالة في المركزين.

وقال بيان نشرته الوزارة عبر صفحتها الرسمية على منصة فيسبوك إن "الحموري قرر تغريم مأمور المستودعين كونه يعمل مامورا لكلا المستودعين قيمة النقص التي تزيد عن 40 ألف دينار".

وقال الحموري إنه "في ضوء نتائج لجنة التدقيق والتحقيق التي شكلها بمشاركة ديوان المحاسبة لتحديد أسباب النقص في مركزي أعلاف نايفة والرفاعيات والبالغة 170.950 (170طنا و950 كيلو غرام ) شعير و39.249 طن ( 39 طنا و249 كيلو غرام نخالة) فقد أظهرت نتائج التدقيق والتحقيق أن أسباب النقص ناتجة عن الإهمال الواضح في العمل وعدم المطابقة اليومية من قبل مأمور المستودع مع أمين الصندوق حيث نسبت اللجنة بتغريم مأمور المستودع قيمة النقص".

و أضاف أن "الوزارة مستمرة في متابعة جميع مراكز الأعلاف للوقوف على مدى التزامها بالتعليمات وعدم وجود نقص وتجاوزات في المبيعات حيث تقوم الوزارة في اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين".

المملكة