رجح الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء الأحد، الإعلان عن خطة السلام الأميركية بعد الانتخابات الإسرائيلية.

وذكر أنه قد ينشر أجزاء من المقترح قبل الانتخابات.

من المقرر إجراء الانتخابات الإسرائيلية في أيلول/سبتمبر المقبل.

وتتألف الخطة الأميركية من شق سياسي، يتناول قضايا جوهرية مثل وضع القدس، وشق اقتصادي، يهدف إلى "تعزيز اقتصاد الفلسطينيين"، وفقا للبيت الأبيض.

مسؤولون أميركيون ألمحوا إلى أنّ الخطة المرتقبة لن تتطرّق إلى قيام دولة فلسطينية مستقلّة، وهو ما كانت تعد به الدبلوماسية الأميركية على مدى عقود.

رويترز