قالت غرفة تجارة عمّان، الثلاثاء، إن نحو 300 محل تجاري لحقتهم "أضرار كبيرة" من جراء تحويلات مرورية، في منطقة تقاطع طارق، الذي أغلقته أمانة عمّان لاستكمال أعمال مشروع الباص سريع التردد.

رئيس الغرفة، خليل الحاج توفيق، أوضح أن "أضرارا كبيرة لحقت بتجار عاملين في منشآت تجارية واقعة في المنطقة يصل عددها لنحو 300 محل، من جراء تحويلات مرورية عزلت المحال عن شوارع رئيسية، وعرقلت وصول متسوقين".

وأضاف عقب جولة شملت المنطقة، "تم الاتفاق على تشكيل لجنة من الغرفة والتجار المتضررين وفريق من أمانة عمّان للوقوف على معاناة التجار ووضع حلول جديدة للتحويلات المرورية"، مشيرا إلى "تجاوب الأمانة بهذا الخصوص".

ويأتي إغلاق تقاطع طارق، "للبدء بأعمال تنفيذ الباص سريع التردد ضمن مرحلة شارع الشهيد والأمير حمزة وشارع الاستقلال الأمر الذي يتطلب إغلاق تقاطع طارق إغلاقا كليا وإجراء تحويلات وبالتعاون مع إدارة السير"، بحسب أمانة عمّان.

رئيس غرفة عمّان، ذكر أن "اجتماعا سيعقد صباح الخميس المقبل، في مقر الغرفة للاطلاع على مخططات وحلول مرورية جديدة ستعمل الأمانة على تنفيذها في المنطقة لتكون بديلا عن تحويلات قائمة حاليا، وذلك حفاظا على مصالح القطاع التجاري وأصحاب العقارات".

وقال الحاج توفيق، إن "الجميع تفاجأ بموعد البدء في المشروع، ولم يكن هناك إخطار من قبل الأمانة، أو تنسيق مسبق مع الغرفة أو التجار".

المملكة