قال مصدر مسؤول لدى محكمة أمن الدولة، الاثنين، إن المحكمة قررت تعذر متابعة سير إجراءات محاكمة متهم بـ "مواجهته" لاعتبارات تتعلق بحالته الصحية.

وأضاف المصدر، أن المحكمة "عمدت على الفور" إلى"مخاطبة الجهات الرسمية ممثلة بإدارة مراكز الإصلاح والتأهيل؛ لتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية والعلاجات للمتهم، وفق الإجراءات المنصوص عليها في قانون مراكز الإصلاح والتأهيل".

إضافة إلى "وضعه تحت الرقابة الطبية لحين استقرار حالته، ووضعه الصحي ودون أن يبني هذا الإجراء على طلب من المتهم، أو يعلق على موافقته".

وأوضحت المحكمة أنه "بتاريخ 9 شباط/فبراير المعين لعقد جلسة المحاكمة بمواجهة متهم محال إلى المحكمة موقوفاً بتهمة التحريض على مناهضة نظام الحكم السياسي القائم في المملكة، لاحظت المحكمة من ظاهر حالة المتهم الصحية، وبمعزل عن أي تقارير طبية صادرة، وانطلاقا من حرص المحكمة على سلامة المتهم المذكور من الناحية الصحية، وتعاملها بحيدة تامة قررت تعذر متابعة سير إجراءات المحاكمة".

وأكد المصدر "حرص المحكمة على إنفاذ أحكام القانون، وسلامة تطبيق إجراءات المحاكمات لديها بما في ذلك عقد جلسات القضايا المنظورة أمامها بمواجهة كافة المتهمين في المواعيد المعينة بصورة مسبقة، وعلى وجه الخصوص المتهمين الموقوفين؛ بسبب بعض تلك القضايا بغية عدم إطالة أمد التقاضي ودرءاً للذي يلحق بالمتهمين الموقوفين جراء ذلك، ووصولا إلى تحقيق العدالة الناجزة".

المملكة