اطمأنت السفارة الأردنية لدى واشنطن على أبناء الجالية الأردنية والطلبة الأردنيين في جامعات الولايات الأميركية الثلاث التي تتعرض لإعصار" فلورنس" القادم من وسط المحيط الأطلسي المحمل برياح عاتية ماطرة.

ويقع مركز الإعصار على بعد 216 كيلومترا شرق منطقة ويلمنغتون في نورث كارولاينا، وضرب سواحل ولايات نورث كارولانيا وساوث كارولانيا وفرجينيا.

ووصلت السرعة القصوى لرياح الإعصار إلى 165 كيلومترا في الساعة، بعدما تراجع إلى الفئة الثانية على مقياس الأعاصير المؤلف من خمس فئات.

وقالت السفارة في بيان لها إن جميع الأردنيين في تلك الولايات بخير.

ودعا أركان السفارة الجالية الأردنية والطلبة إلى مغادرة الولايات التي تتعرض إلى أعاصير شديدة والعودة إلى بيوتهم وجامعاتهم إلى حين هدوء الإعصار، كما قدمت السفارة خدمة حجز التذاكر والإقامة وأية خدمات تلزم في مثل هذه الظروف.

وكان الإعصار "فلورنس" قد ضرب الخميس الشريط الساحلي لولاية نورث كارولاينا الأميركية، وصحبته أمطارا غزيرة دفعت خبراء الأرصاد للتحذير من سيول جارفة محتملة في قطاع كبير من جنوب شرقي الولايات المتحدة.

وقال المركز الوطني للأعاصير من المتوقَّع أن يضرب الإعصار الساحل الجنوبي لولاية نورث كارولاينا، الجمعة، ثم ينحرف باتجاه الجنوب الغربي قبل أن يدخل اليابسة يوم السبت، مشيراً إلى أن ذلك الوقت سيسمح بهطول أمطار غزيرة يصل منسوبها في بعض المناطق إلى 40 بوصة.

المملكة + بترا