ظهر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الخميس، وهو يمازح المصورين الصحفيين ويضع قدمه لفترة وجيزة على طاولة القهوة في القصر الرئاسي الفرنسي (الإليزيه)، قبل أن يلوح لممثلي وسائل الإعلام في الغرفة.

وشاهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تصرّف جونسون مبتسما.

جاء ذلك بعد أن تحدث جونسون وماكرون للصحفيين في فناء الإليزيه، حيث حذر ماكرون من أنه لا يوجد وقت كاف لإعادة صياغة اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي كلية قبل موعد نهائي ينقضي في 31 تشرين الأول/ أكتوبر.

ووفق رويترز، فإن الأمر قد يكون تطلب من جونسون شهرا ليشرع في أولى رحلاته الخارجية، لكنه سريعا ما شعر وكأنه في بيته لدى زيارته قصر الإليزيه، فوضع قدمه على قطعة أثاث.

وقال قصر الإليزيه في وقت لاحق، إن المحادثات كانت "بناءة" و "شاملة".

رويترز