ودع لاعب المنتخب الأردني للتايكواندو، عبد الرحمن أبو السمن، مساء الخميس، بطولة العالم المقامة في مدينة مانشستر الإنجليزية، من دور الـ 16، وذلك عقب خسارته أمام اللاعب الروسي جورجي بوبوف.

وكان أبو السمن المصنف رقم (364) على العالم، استهل مشواره في منافسات وزن تحت 54 كغم بالفوز على المصنف رقم (36) الألماني حسين كنعان بنتيجة 19-16.

وتابع اللاعب الأردني تفوقه وفاز في دور الـ 32 على المكسيكي جورجي هيرنانديز، المصنف رقم 30 وصاحب برونزية بطولة أميركا الشمالية 2018، بالنقطة الذهبية بعد التعادل 27-27.

لكن رحلة أبو السمن توقفت عند دور الـ 16، عقب خسارته أمام اللاعب الروسي جورجي بوبوف بطل أولمبياد الشباب 2018 بنتيجة 35-4.

فارس العساف المدير الفني للمنتخب، أشاد "بالمستوى الكبير الذي ظهر فيه اللاعب خاصة وأنه يشارك للمرة الأولى في حدث كبير وهام مثل بطولة العالم".

وقال العساف، حسبما نقل عنه موقع اللجنة الأولمبية الأردنية، "راضٍ للغاية على مستوى عبد الرحمن أبو السمن، الذي تفوق على نفسه ونجح في تخطي لاعبين يمتلكان خبرة كبيرة، بطولة العالم ستمنحه الكثير من الخبرة".

ولم يتمكن اللاعب المنتخب روصلان لبزو، من تخطي عقبة دور الـ 64 من منافسات وزن تحت 68 كغم بخسارته أمام الفلبيني ألكانتارا بنتيجة 36-35.

غير أن الأنظار ستتجه، الجمعة، نحو حامل ذهبية أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، لاعب المنتخب أحمد أبو غوش، الذي سيظهر ضمن منافسات وزن تحت 74 كغم.

أبو غوش يبدأ مشواره من دور الـ 64، حيث أوقعته القرعة مع السلوفاكي جيوفاني سلانيك.

ويتطلع لاعب المنتخب إلى تحقيق إنجاز جديد في مسيرته والصعود مجدداً إلى منصة التتويج في بطولة العالم، الذي حقق ميدالية برونزية خلال النسخة الماضية منها، التي أقيمت في مدينة موجو الكورية الجنوبية.

المملكة