بدأ أول خط جوي سياحي "منتظم ومباشر" بين العقبة وشرم الشيخ والقاهرة الثلاثاء، من مطار الملك الحسين الدولي الواقع جنوبي الأردن بواقع رحلتين أسبوعياً.

ويخدم الخط الجوي الجديد السياحة والعمالة بين البلدين، ما "يعزز مكانة العقبة لتصبح مركزا إقليميا للنقل الجوي والسياحة والسفر ونقطة التقاء للشرق مع الغرب."

مدير الشركة المنظمة للخط، معاذ المعايطة، قال إن "اهتمام الحكومة بصناعة النقل الجوي وتشجيع السياحة والسفر دعا إلى التفكير بإيجاد خط طيران جوي منتظم في ظل تسهيلات قدمتها سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ممثلة بشركة العقبة للمطارات"، مؤكداً أن "الرحلات ستكون يومي الاثنين والخميس من كل أسبوع للعاصمة المصرية القاهرة ومدينة شرم الشيخ السياحية ذهاباً وإياباً، لكنها سترتفع لتلبي حجم الطلب على الخط إذا لزم الأمر".

وذكر أن "الخط سيخدم فئات مختلفة من مواطني البلدين لا سيما رجال الأعمال والعمالة المصرية في القطاعات كافة، كما ستنشط الرحلات السياحية لا سيما السياحة الصحراوية وزيارة العقبة والبتراء ووادي رم والبحر الميت".

ومطار الملك حسين في العقبة "أصبح مرتبطا بخطوط طيران عالمية ومنتظمة بالاعتماد على سياسة الأجواء المفتوحة".

مصدر مسؤول في المطار قال إن "المطار قدم التسهيلات كافة لإنجاح هذا الخط، وسيواصل السير قدما لاستقطاب خطوط طيران منتظم جديدة إلى العقبة".

بترا