قال الجيش السوري، الاثنين، إن طائرة إسرائيلية مسيرة أطلقت 4 صواريخ قرب مستشفى مدمر وموقع مراقبة للجيش في محافظة القنيطرة جنوبي البلاد قرب الحدود مع فلسطين المحتلة لكن لم تقع سوى أضرار مادية.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري قوله إن الاحتلال الإسرائيلي استهدف أيضا عدة مواقع في قرى حدودية قرب المنطقة المنزوعة السلاح على هضبة الجولان، والتي استعاد الجيش السوري السيطرة عليها من المعارضة المسلحة العام الماضي بدعم روسي.

وامتنعت متحدثة باسم جيش الاحتلال عن التعليق على التقارير التي أشارت عن الضربات في القنيطرة.

كانت وسائل إعلام رسمية سورية، قالت في وقت سابق إن الاحتلال الإسرائيلي استهدف مواقع في القنيطرة بقذائف الدبابات.

وقال سكان على دراية بالمنطقة إن المواقع التي تعرضت للهجمات تقع في نطاق منطقة استراتيجية تعرف باسم "مثلث الموت" وتربط بين ريف دمشق الجنوبي ومحافظتي درعا والقنيطرة.

والمنطقة معقل لجماعات مسلحة تقودها جماعة حزب الله اللبنانية.

ويشن الاحتلال هجمات في سوريا في إطار جهودها للتصدي للنفوذ الإيراني في سوريا.

وقال مسؤول إسرائيلي كبير في سبتمبر إن إسرائيل نفذت أكثر من 200 هجوم على أهداف إيرانية في سوريا خلال العامين الماضيين.

رويترز