قال دبلوماسيون إن مجلس الأمن الدولي سيجتمع في جلسة مغلقة الجمعة لمناقشة مقتل 29 طفلا في اليمن في قصف نسب الى التحالف الذي تقوده السعودية.

طلبت الاجتماع بوليفيا وهولندا وبيرو وبولندا والسويد، وهي دول غير دائمة العضوية في المجلس.

وصرحت مساعدة مندوب هولندا في الامم المتحدة ليز غريغوار-فان هارن للصحافيين "لقد شاهدنا صور الاطفال القتلى".

واضافت "الامر الاساسي الان هو اجراء تحقيق نزيه ومستقل".

وفي وقت سابق، أعلن التحالف العسكري في اليمن بقيادة السعودية أنه سيتم "التحقق من ظروف وإجراءات" احدى عملياته في محافظة صعدة اليمنية بعد استهداف حافلة ما أدى، بحسب اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الى سقوط عشرات القتلى والجرحى ضمنهم أطفال.

واعربت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا التي تدعم التحالف عن قلقها من الحصيلة الكبيرة للقتلى المدنيين.

الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش أدان الضربة الجويةالتي أدت إلى مقتل العشرات بينهم أطفال أمس الخميس ودعا إلى إجراء "تحقيق فوري ومستقل.

وقال فرحان حق المتحدث باسم الأمم المتحدة في بيان "أكد الأمين العام أنه يجب على جميع الأطراف أن تحرص باستمرار على تجنيب المدنيين والأهداف المدنية عند القيام بعمليات عسكرية".

ودعت الولايات المتحدة إلى إجراء تحقيق "معمّق" بعد مقتل 29 طفلاً في قصف طاول الخميس حافلة كانت تقلّهم في أحد أسواق محافظة صعدة في شمال اليمن، إذ قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت "نشعر بقلق بالغ إزاء المعلومات عن هجوم تسبب في مقتل مدنيين".

وأضافت "تأخذ على محمل الجدّ كل المعلومات الموثوقة حول الضحايا المدنيين".

واسفر النزاع في اليمن عن اكثر من عشرة الاف قتيل منذ بدأ التحالف بقيادة الرياض عملياته العسكرية في مارس 2015. وتسبب ذلك باسوأ ازمة انسانية في العالم وفق الامم المتحدة.

المملكة + رويترز+ ا ف ب