قالت شركة فيسبوك في بيان الخميس، بعد الهجوم على مسجدين في نيوزيلندا الأسبوع الماضي إنها مستمرة في مكافحة خطاب الكراهية على منصتها.

وأضافت الشركة إنها تتصدى لأكثر من 200 منظمة على مستوى العالم تؤمن بتميز العرق الأبيض وإنها تعمل على إزالة ما تنشره هذه المنظمات من محتوى على منصة فيسبوك من خلال تكنولوجيا الرصد الآلي.

وأضافت أن أنظمتها للرصد الآلي لم تعمل تلقائياً عند نشر الفيديو الذي يصور الهجوم على أحد المسجدين في نيوزيلندا.

رويترز