أعلن قائد منتخب ألمانيا السابق المتوج بطلا للعالم عام 2014 باستيان شفاينشتايغر الثلاثاء، اعتزاله اللعب نهائيا في سن الـ 35 عاما، بعد مسيرة حافلة بالألقاب والإنجازات ومحطة أخيرة مع فريق شيكاغو فاير الأميركي.

وكتب شفاينشتايغر في حسابه عبر تويتر "مع بعض الحنين، أعلن انتهاء مسيرتي كلاعب نهاية العام الحالي، ولكني اتطلع أيضا إلى التحديات المثيرة التي تنتظرني قريبا. سأبقى وفيا لكرة القدم".

وأثنى يواكيم لوف مدرب منتخب ألمانيا على لاعبه السابق على هامش تحضيرات الـ "مانشافات" للمباراة الودية أمام الأرجنتين الأربعاء في دورتموند، بالقول "إنه من دون أدنى شك أحد أعظم اللاعبين الذين مروا في تاريخ ألمانيا".

وتابع "لقد كان لاعبا كبيرا وشخصية قوية"، قبل أن يضيف "كل واحد ما زال يتذكر صورة نهائي مونديال 2014"، عندما تابع شفاينشتايغر اللعب على الرغم من الدماء التي كانت تسيل من وجهه بعدما تلقى ضربة تحت عينه اليمنى خلال المباراة النهائية أمام الأرجنتين التي انتهت بفوز ألمانيا 1-صفر بعد التمديد.

وأردف المدير الفني لألمانيا قائلا: "قاتل إلى درجة الإنهاك. في كل حركة كنا نشعر برغبته بالفوز".

ورحب لوف بشفاينشتايغر ضمن الجهاز الفني للمنتخب الألماني مؤكدا: "سيكون لدينا دائما مكان له... ولا أعرف ما هي خططه" ولكن "أي لاعب سبق له أن لعب مع المنتخب الوطني، ولديه هدف أن يكون مدربا، فهو مرحب به دائما معنا لكي يختبر ما ينتظره".

وكان المهاجم الدولي السابق ميروسلاف كلوزه انضم لفترة قصيرة إلى الجهاز التدريبي للـ "مانشافت كمدرب للمهاجمين قبل أن يتخلى عن مهامه بعد نهاية مونديال روسيا 2018.

بدأ شفاينشتايغر المكنى بـ "شفايني" مسيرته كمهاجم، قبل أن يتراجع إلى خط الوسط، ليعود ويشغل دور لاعب الوسط المدافع خلال مغامرته في الدوري الأميركي. ودافع عن قميص منتخب بلاده في 121 مباراة سجل خلالها 24 هدفا، وفاز بكأس العالم في البرازيل 2014، وحل في المركز الثالث مرتين عامي 2006 و2010، ووصيفا لبطل أوروبا 2008.

وحمل شفاينشتايغر شارة القيادة للمنتخب الألماني بعد اللقب العالمي 2014، واحتفظ بها حتى اعتزاله اللعب دوليا عام 2016.

أمضى معظم فترات مسيرته مع فريق بايرن ميونيخ الذي انضم إلى صفوفه في سن الثالثة عشرة، وخاض معه أكثر من 500 مباراة، وسجل له 68 هدفا وأحرز معه 22 لقبا، منها دوري أبطال أوروبا (2013) و8 في البوندسليغا و7 في الكأس.

وغادر في موسم 2015-2016 إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي وأحرز معه الكأس المحلية عام 2016، وكأس الرابطة والدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" في العام التالي، قبل أن يخوض تجربة الدوري الأميركي في عام 2017.

وخاض شفاينشتايغر الأحد مباراته الأخيرة مع شيكاغو فاير، وانتهت بفوز أورلاندو سيتي 5-2.

أ ف ب