تصدّر تحالف الزعيم الشيعي مقتدى الصدر مع الشيوعيين نتائج الانتخابات التشريعية في العراق بحصوله على 54 مقعداً، بعد إعادة الفرز اليدوي التي قرّرتها المحكمة العليا في يونيو بسبب الاشتباه في حصول تزوير، بحسب ما أعلنت المفوضية العليا للانتخابات الجمعة.

والتغيير الوحيد الذي طرأ بعد الفرز اليدوي يتعلّق بقائمة "الفتح" التي تضم قياديين من قوات الحشد الشعبي الذي قاتل "تنظيم الدولة" الإرهابي المعروف بـ "داعش"، والتي فازت بمقعد إضافي على حساب قائمة محلية في بغداد. وبالتالي فإنّ قائمة "الفتح" تحتفظ بالمركز الثاني مع 48 مقعداً بدلاً من 47، وفق ما أوضحت المفوضية المؤلفة من تسعة قضاة.

ا ف ب