قُتل وأصيب عدد من العمال في انفجار وقع صباح الخميس، في مصنع كيماويات، بمدينة العين السخنة المطلة على البحر الأحمر شرق العاصمة المصرية، حسب ما أكدت مصادر طبية وأمنية.

وقال مسؤول طبي مصري إن "مشرحة (محافظة) السويس استقبلت عشرة جثامين".

ولم تصدر حتى الآن أية إفادات رسمية بحصيلة القتلى والمصابين أو معلومات عن المصنع الذي شهد الانفجار.

ونقلت مواقع الصحف المحلية ووكالة الأنباء الرسمية للدولة خبرا بعنوان "مصرع وإصابة 15 عاملا بمنطقة العين السخنة".

وأضافوا أن الحادث وقع نتيجة انفجار أحد خزانات مصنع أسمدة فوسفاتية، أثناء اختبار التشغيل بالخزان دون تفاصيل عن الضحايا أو المصنع.

وشوهدت أسر القتلى تقف خارج المشرحة، حسب مراسل لفرانس برس في السويس.

ويتركز العديد من المصانع الثقيلة مثل الحديد والصلب والسيراميك والبتروكيماويات في المناطق الصحراوية لمدينة العين السخنة إلى جانب المنتجعات السياحية المطلة على البحر الأحمر.

المملكة + أ ف ب