طالب رئيس مجلس محافظة معان عبد الكريم الجازي، الجهات المختصة، بإعادة النظر ببند تخفيض موازنة مجالس المحافظات، وإرجائه إلى العام 2021 ليتمكن مجلس المحافظة من إنجاز عدد من المشاريع الخدمية الملحة فيها.

وقال، إن غالبية المشاريع التي سيتم العمل عليها في محافظة معان خلال العام 2020 جديدة، وتتعلق بالخدمات والصحة والمياه والطرق، وليست فقط تنموية، موضحا أنها ذات أهمية كبيرة للمناطق الفقيرة والنائية، وأنه في حال تطبيق قرار التخفيض ستخسر المحافظة كامل هذا المبلغ.

وأشار رئيس المجلس، إلى أنه لغاية الآن لم تتضح الصورة حول ماهية الشراكة مع القطاع الخاص، موضحا أنه في حال تأجيل تلك القرارات إلى العام المقبل، سيتمكن المجلس من الاطلاع على ماهية الإجراءات العملية لمفهوم الشراكة مع القطاع الخاص بشكل كاف.

وأضاف، أن محافظة معان ستتأثر بقرار تخفيض الموازنة بخلاف محافظات أخرى، كونها أنجزت مشاريعها خلال العام 2019، واستحدثت مشاريع جديدة خلال العام الحالي؛ بسبب البنية الخدمية المتهالكة، والنقص الحاد في الخدمات.

ودعا الجازي رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب إلى الاجتماع مع مجالس اللامركزية، وبحضور وزير المالية، لتوضيح تلك الإجراءات بدقة وشفافية، لتكون مجالس المحافظات مطلعة بشكل تام على التفاصيل كافة.

بترا