قالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية إن زلزالاً قوته 6 درجات وقع قبالة جزيرتي جاوة وبالي في إندونيسيا الخميس، فقتل ثلاثة أشخاص في جاوة وألحق أضراراً ببعض المباني وأثار حالة من الذعر بين السكان.

ووقع الزلزال في بحر بالي وهز المباني لعدة ثوان في الجزيرة، وغادر بعض السكان منازلهم لفترة قصيرة في دنباسار عاصمة بالي.

وتعقد الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي هذا الأسبوع في بالي ويحضرها أكثر من 19 ألف مندوب، وضيوف آخرون بينهم وزراء وبعض الزعماء.

وقال المتحدث باسم الوكالة الإندونيسية للتخفيف من أثر الكوارث سوتوبو بوروو نوجروهو، في بيان إن الأشخاص الثلاثة لقوا حتفهم في جاوة الشرقية بعد انهيار مبان عندما كان الناس نائمين.

وذكرت الهيئة أن مركز الزلزال يقع على بعد 40 كلم شمال شرقي سومبيرنايار في جزيرة جاوة.

وشهدت إندونيسيا زلزالاً مدمراً قوته 7.5 درجات وموجات مد الشهر الماضي على جزيرة سولاويسي أسفرت عن مقتل أكثر من ألفي شخص.

المملكة + رويترز