أصيب 127 فلسطينيا على الأقل بينهم 54 بالرصاص الحي، اثنان منهما "جروحهما خطرة"، و73 آخرون بالرصاص "المطاطي" وقنابل الغاز، من بينهم 3 مسعفين، وطفل والعشرات بالاختناق، خلال مهاجمة قوات الاحتلال الإسرائيلي لمشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي قطاع غزة، حسبما ذكرت وزارة الصحة الفلسطينية.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا" عن مصادر محلية أن جنودا إسرائيليين "متمركزين في أبراج عسكرية وخلف السواتر الترابية على السياج الفاصل شرقي القطاع، أطلقوا الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين، ما أدى إلى إصابة 127فلسطينيا بينهم 54 بالرصاص الحي، والعشرات بالاختناق".

المصادر ذاتها قالت، إن "قوات الاحتلال تطلق النار بكثافة باتجاه المشاركين في المسيرات" التي تنظم للجمعة الـ 71.

وينظم الفلسطينيون مسيرات العودة وكسر الحصار منذ آذار/مارس 2018، استشهد خلالها أكثر من 300 فلسطيني، وأصيب المئات.

وتفرض إسرائيل حصارا على قطاع غزة منذ أكثر من عقد.

المملكة + وفا