قال أمين عمّان يوسف الشواربة، السبت، إنه تم التوافق على تعويض تجار تضرروا نتيجة أمطار هطلت في شباط/ فبراير من العام الحالي، في وسط البلد، بقيمة 3 ملايين دينار.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الصناعة والتجارة والتموين طارق الحموري ورئيس غرفة تجارة عمّان خليل الحاج توفيق، "أضرار بليغة نتيجة الأمطار تعرض لها تجار، ومن منطلق مسؤولية تم التوافق على أن تساهم أمانة عمّان مع غرفة تجارة العاصمة بمبلغ مليوني دينار من الأمانة ومليون من الغرفة".

وداهمت مياه أمطار في 28 شباط/فبراير الماضي، مئات المحال التجارية في وسط البلد، تسببت في خسائر قدرت بـ 7 ملايين دينار، حسبما قال ممثل قطاع الألبسة والأقمشة والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي، في وقت سابق.

رئيس غرفة تجارة عمّان خليل الحاج توفيق قال خلال المؤتمر، إن الغرفة "ستحضر ملفات المتضررين البالغ عددهم 229 ... وهم تقدموا بمبالغ نحو 5.1 مليون دينار" كتقدير لحجم خسائرهم.

وكانت الغرفة دعت التجار المتضررين خلال شهر مارس/آذار الماضي، إلى "حصر خسائرهم" سعيا للحصول على تعويض من الحكومة، في حين قال توفيق، إن التجار الذين لم يقدموا تقريرا بشأن حجم خسائرهم عليهم "اللجوء إلى القضاء".

وأضاف "اعتبارا من السبت المقبل، وحتى الخميس ستجلس غرفة تجارة عمّان مع التجار المتضررين وتجهز ملفاتهم ... المطلوبة طلبتها منا الحكومة حتى تكون مطالباتهم قانونية". وتابع قائلا: "السبت الذي يليه سنقدم أوراق التجار إلى أمانة عمّان ستأخذ 15 يوم عمل لتدقيق هذه الأوراق".

وتوقع توفيق أن يبدأ صرف المبالغ للتجار المتضررين خلال شهر.

أمين عمّان يوسف الشواربة قال في مذكرة تفاهم: "حددت أسس ومعايير لتوزيع المبالغ على تجار متضررين ... سيتم تقسيم التجار إلى شرائح من حيث حجم الضرر الذي لحق بهم" الأمر الذي أكده الحاج توفيق.

وبحسب الشواربة، فإن قرار صرف التعويض للتجار، مشروط بموافقة مجلس الوزراء عليه.

المملكة