قال الناطق الإعلامي باسم الدفاع المدني إياد العمرو، السبت، إن كوادر الإسعاف في مديرية دفاع مدني الكرك تعاملت مع وفاة 6 أشخاص من عائلة واحدة؛ إثر استنشاقهم غازات منبعثة من مدفأة غاز داخل منزل في منطقة سول.

مراسل "المملكة"، قال، إنّ الابن الأكبر زار منزل العائلة (زوج وزوجته، و4 أطفال)، وعثر عليهم داخل المنزل في حالة اختناق، على أثرها تواصل مع الدفاع المدني.

وقال مدير مستشفى الكرك الحكومي معاذ المعايطة، لـ "المملكة"، إنّ المستشفى استقبل 5 أفراد من عائلة استنشقوا غازات منبعثة من مدفأة غاز داخل منزل في منطقة سول.

وأضاف أنهم وصلوا للمستشفى الساعة 3:30، حيث إن أغلب الحالات وصلت للمستشفى متوفاة. وحالة تم تحويلها إلى مستشفى الأمير علي العسكري.

وفيما يتعلق بالناحية الطبية، قال المعايطة: نستبعد أن الاختناق حصل وهم مستيقظين، حيث إن الاختناق حصل أثناء النوم، وأشبعت الرئتان والدماغ بالغاز الذي سيطر على مكونات الدم.

وبحسب بيان الدفاع المدني، أخلت فرق الإسعاف 5 وفيات إلى مستشفى الكرك الحكومي، ووفاة إلى مستشفى الأمير علي العسكري، بحسب العمرو.

ودعا الناطق الإعلامي إلى ضرورة الاستخدام الآمن والسليم للمدافئ، وتفقد الخراطيم الواصلة ما بين الأسطوانة، وجسم المدفأة، وعدم تركها مشتعلة أثناء النوم.

المملكة