قال مصدر حكومي السبت، إن الحكومة ستتجه لوضع برنامج جديد للإصلاح المالي والاقتصادي لتحفيز النمو الاقتصادي في الأردن وذلك بالتعاون مع صندوق النقد الدولي.

ناقش الفريق الاقتصادي الحكومي في أيار / مايو، سياسات وإجراءات اقتصادية واستثمارية هادفة لتحفيز الاقتصاد الأردني، وتعزيز النمو الاقتصادي واستقطاب الاستثمارات التي تسهم في توفير فرص العمل، والحد من البطالة ولاسيما في المحافظات والأطراف.

وأشار المصدر إلى أن تنفيذ البرنامج سيجري بالشراكة بين الحكومة والمؤسسات والقطاعات كافة.

نائب رئيس الوزراء رجائي المعشر قال في نيسان / أبريل الماضي، إن مفاوضات بين الأردن وصندوق النقد الدولي "في المراحل الأخيرة" حول برنامج إصلاح مالي لأهداف تنموية لا تتعلق بفرض رسوم أو ضرائب جديدة على المواطنين.

وحول العلاقة مع صندوق النقد أوضح المصدر : علاقتنا مع البنك الدولي وصندوق النقد ستركز على تحفيز وتحقيق النمو الاقتصادي في المراحل المقبلة.

أعلن البنك الدولي، عبر وثيقة أصدرها في أيار / مايو، عن عقد اجتماع مجلس إدارة في 9 حزيران/ يونيو لبحث منح الأردن قرضاً كجزء من قرض يعتبر الأكبر قيمة من البنك للأردن، والبالغة قيمته 1.450 مليار دولار.

وأظهرت الوثيقة أنه من المتوقّع أن تصل قيمة القرض إلى 500 مليون دولار، مشابهاً في قيمته للقرض الذي منحه البنك للأردن في حزيران / يونيو 2018.

وبخصوص تعرفة الكهرباء أكد المصدر أنه لا يوجد نية لزيادة تعرفة الكهرباء.

صندوق النقد الدولي قال في وقت سابق إن الحكومة الأردنية التزمت بتنفيذ خطة شاملة لإدارة ديون شركة الكهرباء الوطنية بدعم من الجهات المانحة، إذ ستلجأ الحكومة إلى آلية تعديل تعرفة الكهرباءالأوتوماتيكية بشكل فصلي إذا استمرت خسائر الشركة.

وفيما يتعلق بالنفط العراقي ، أشار المصدر إلى أن النفط العراقي سيصل الأردن خلال أيام، مؤكدا إلى أن الصادرات الأردنية للعراق مستمرة ولا صحة لتوقفها.

توقعت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية، هالة زواتي، بدء تنفيذ عطاء نقل نفط عراقي إلى الأردن خلال 10 أيام.

وقالت زواتي لـ "المملكة" في تصريحات سابقة إن الشركة الناقلة "تقوم حاليا باستكمال الإجراءات اللازمة من الجهات الرسمية في البلدين، ومن المتوقع أن يباشر الناقل في تنفيذ العطاء خلال الأيام الـ 10 القادمة".

وحول الاستثمار في الأردن قال المصدر إن أهم مشكلة تواجه جذب الاستثمار في الأردن هي كلف الإنتاج.

" لدينا خطة واضحة لحل مشكله كلف الإنتاج لجذب الاستثمار" بحسب المصدر.

المملكة