قال الناطق الإعلامي في الدفاع المدني المقدم إياد العمرو الجمعة، إن كوادر الدفاع المدني تعاملت خلال المنخفض الجوي السائد في الأردن مع حالات مداهمة المياه.

وقال العمرو في بيان صحفي إنه لغاية الساعة العاشرة من صباح الجمعة، تم التعامل مع 179 حالة مداهمة مياه لمنازل في محافظات الشمال والوسط بالإضافة إلى مساعدة وتأمين 23 شخصا حاصرتهم مياه الأمطار بمركباتهم.

وأشارت المديرية إلى أنه جرى نقلهم إلى مناطق آمنة؛ نتيجة ارتفاع منسوب المياه أو عدم القدرة على الاستمرار في المسير.

وبين أنه نتيجة الرياح الشديدة تم التعامل مع بعض حالات تطاير للأجسام المتحركة مثل "ألواح الزينكو".

كما تم التعامل مع انهيار لبعض الجدران الاستنادية نتيجة تجمع مياه الأمطار حيث بلغ عددها 11 جدار استناديا في محافظة العاصمة وعجلون وإربد والزرقاء.

ودعا العمرو إلى ضرورة الالتزام بالنصائح والإرشادات الصادرة عن الدفاع المدني والأجهزة المختصة خلال هذا المنخفض وضرورة الابتعاد عن جوانب الأودية وأماكن تشكل السيول حفاظاً على سلامة المواطنين، وعدم التردد بالاتصال على هاتف الطوارئ الموحد ( 911) في جميع أنحاء المملكة إذا دعت الحاجة لذلك.

الأرصاد الجوية

وقالت دائرة الأرصاد الجوية إن الكتلة الهوائية المرافقة للمنخفض الجوي، سيستمر تأثيرها الجمعة، لتبقى الأجواء باردة جداً وغائمة وماطرة في معظم المناطق.

وذكرت الدائرة أن الهطولات ستكون غزيرة أحياناً نهار الجمعة في شمال ووسط الأردن، وأجزاء محدودة من المناطق الشرقية والجنوبية الغربية، مما يؤدي إلى تشكل السيول في الأودية والمناطق المنخفضة.

وقد يصحب الهطولات الرعد وتساقط البرد في بعض المناطق، وفق دائرة الأرصاد التي أشارت إلى احتمال ضعيف خلال ساعات الصباح لهطولات زخات خفيفة من الثلج فوق قمم الجبال العالية التي يزيد ارتفاعها عن 1500متر فوق سطح البحر.

وحذرت الأرصاد الجوية من خطر تشكل السيول أثناء النهار في الأودية والمناطق المنخفضة وأماكن تجمع المياه، وخطر تدني مدى الرؤية الأفقية بسبب الغيوم المنخفضة الملامسة لسطح الأرض فوق المرتفعات الجبلية، وخطر حدوث البرق وتساقط البرد، والإنزلاق على الطرقات.

وتعمق، الخميس، تأثير الكتلة الهوائية الباردة والرطبة المرافقة للمنخفض الجوي الذي يتمركز فوق جزيرة قبرص، التي رافقها انخفاض في درجات الحرارة، ورياح نشطة في معظم المناطق، ومغبرة في جنوب وشرق المملكة.

وتساقطت الأمطار بغزارة في شمال ووسط الأردن، وأجزاء من المناطق الشرقية.

وكانت أمانة عمّان رفعت حالة الطوارئ من المتوسطة إلى قصوى (مياه) من بعد عصر الأربعاء، مع الساعات الأولى لدخول المنخفض الجوي الذي صاحبه تساقط غزير للأمطار.

وبيّن رئيس قسم الطوارئ شاهر العبادي، أن "حالة طوارئ قصوى (مياه) يتم خلالها تعزيز الورش المائية والمجموعات العاملة المزودة بالآليات والمعدات اللازمة للتعامل مع الظروف الجوية وعلى مدار الساعة".

الباقورة أعلى كمية أمطار

منطقة الباقورة، سجلت أعلى كمية أمطار خلال المنخفض الجوي الحالي، حيث بلغت 30 ملمترا حتى الساعة 7 من صباح الخميس.

وحسب أرقام المحطات التابعة لدائرة الأرصاد الجوية بلغت كميات الأمطار حتى صباح الخميس، في إربد 16ملم، وفي رأس منيف / عجلون 21 ملم، وفي الرمثا 3 ملم.

وبلغت كميات الأمطار في السلط 4 ملم، ودير علا 3 ملم، وحدائق الحسين /عمّان 2 ملم، والجبيهة 2 ملم، والمفرق 2 ملم، وفي وسط العاصمة 1 ملم ومطار ماركا 1 ملم.

المملكة