بحث وزير العمل نضال البطاينة مع نظيره القطري يوسف فخرو الأربعاء ، ملف تشغيل أردنيين في قطر من خلال المنصة الإلكترونية.

كما بحث البطاينة على هامش مؤتمر العمل الدولي في دورته 108 المنعقد في جنيف تفعيل منصة التشغيل الإلكترونية المتعلقة بتأمين 10 آلاف وظيفة لأردنيين في قطر.

قطر أعلنت في يوليو 2018 عن توفير 10 آلاف وظيفة للأردنيين، إضافة إلى استثمارات في قطاعات سياحية، وبنى تحتية بقيمة 500 مليون دولار.

وتعهد البطاينة للجانب القطري بأن تقوم كوادر وزارة العمل الأردنية بتطوير المنصة، وتحسين مدخلاتها خلال الشهرين المقبلين.

بلغ معدل البطالة في الأردن 19% خلال الربع الأول من عام 2019، بارتفاع مقداره 0.6 نقطة مئوية عن الربع الأول من عام 2018، وفق التقرير الربعي لدائرة الإحصاءات العامة.

وأعرب البطاينة خلال اللقاء عن رغبته بالإسراع بعملية إشغال الوظائف المتفق عليها.

" ما تم تشغيله حتى الوقت الحالي هو ألفي موظف، مع أن المسجلين على المنصة هم ما يقارب 130 ألف أردني" وفق البطاينة .

من جهته، أوضح الوزير القطري أن سبب التأخير في الوظائف هو محدودية مواصفات المنصة الإلكترونية في تمكين القطاع الخاص القطري من البحث التفصيلي عن الكفاءات الأردنية.

واتفق الجانبان على استضافة وزير العمل القطري والوفد المرافق له في عمّان بالتوازي مع إعادة إطلاق المنصة بشكلها الجديد خلال الفتره المقبلة.

كما التقى البطانية وزير العمل العُماني عبد الله بن ناصر البكري وتم التأكيد خلال اللقاء على أهمية التعاون بين البلدين في مجال العمل والعمال وخصوصا فيما يتعلق بتشغيل الأردنيين .

وبحث الطرفان أهم آليات التعاون لإيجاد طرق لتسهيل وصول القطاع الخاص العُماني للكفاءات الاردنية في جميع المجالات .

المملكة