أعلنت وزارة الصحة الجمعة، رفع جاهزيتها في التعامل مع فيروس كورونا المستجد بعد تسجيل أول إصابة في كل من لبنان وإسرائيل، وفق مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية عدنان إسحق.

وقال إسحق لـ"المملكة" إن وزارة الصحة شددت إجراءاتها بعد رصد حالات في لبنان وإسرائيل ورفعت من جاهزيتها بفحص القادمين من المناطق الموبوءة و"زيادة الدقة في الفحص."

ولم يذكر إسحق مزيدا من التفاصيل.

وبخصوص عدد الموجودين في مستشفى الأمراض الوبائية (مستشفى العزل) قال مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية إن "عدد الموجودين 8 أشخاص من أصل 156 شخصا وذلك حتى يوم الخميس الماضي".

ولفت إسحق إلى أن "الكيتات" الخاصة بفحص الفيروس متوفرة بشكل كاف، وبحال لزم الأمر فإن شراءها متاح.

"الكيتات" وسائط لزراعة الفيروس يجري من خلالها أخذ مسحة عن طريق الأنف أو البلعوم وبعد 5 ساعات تظهر النتيجة، وفق إسحق

وارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن "فيروس كورونا المستجدّ" في الصين، الجمعة، إلى 2236 حالة، بعدما سجّلت الـ 24 ساعة الماضية، 118 وفاة بالفيروس، غالبيتهم العظمى في مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد.

المملكة